منهج الوحدات (المنهاج التربوى)

1131288_meeting_better_resultsاليوم التدوينة فى دورة المنهاج التربوى سنتحدث عن النوع الخامس من تنظيمات المنهج التربوى وهو :

خامساً : منهج الوحدات :

ترجع جذور فكرة منهج الوحدات الدراسية إلى القرن السادس عشر ، حين دعا "كومنيوس" إلى نبذ تنظيمات المناهج القديمة ، ودمج خبرات الطفل وميوله وواقعه في مناهج التعليم الرسمية ، ثم تلاه "جان جاك روسو" ، و "بستالوزي" في أوروبا ، و "فرانسيس باركر" ، و "جون ديوي" وغيرهما في الولايات المتحدة الأمريكية .

إن الفلسفة التي قام عليها منهج الوحدات تشبه الفلسفة التي قام عليها منهج النشاط، والمنهج المحوري ، ولكن منهج الوحدات يتميز عن منهج النشاط والمنهج المحوري في أن الأول أكثر انضباطاً في الجانبين الإداري والتربوي ، كما أنه أكثر إدماجاً للحياة الأكاديمية المدرسية والواقعية الاجتماعية ، ويتميز منهج الوحدات عن سائر المناهج باعتماده على الوحدات الدراسية ، فهذه ميزة خاصة به وحده .

تعريف الوحدة الدراسية :

الوحدة الدراسية هي : " سلسلة ذات معنى من الخبرات والأنشطة التعليمية المتنوعة ، تدور حول موضوع دراسي أو مشكلة يهتم بها الدارسون ، ويخططون لها بالتعاون فيما بينهم ، تحت إشراف المربي وتوجيهه " .

والوحدات بهذا المعنى هي مشروعات مقننة ، يستعان فيها بالدراسات العلمية ، لتحديد مشكلات الدارسين وحاجاتهم ، وتتهيأ في ظلها الفرصة لتقديم المناهج متماسكة متكاملة تقوم على أساس الإيجابية والنشاط والمشاركة والارتباط الوثيق بالبيئة والحياة ، إن الوحدة التدريسية بذلك تقدم أسلوباً جديداً للدراسة ، تتجلى فيها العناية بالمادة والدارس والبيئة والمجتمع والحياة في ضوء اتجاهي تكامل الخبرة وشمولها .

الفلسفة التي تبناها أنصار هذه المناهج :

تقوم فلسفة منهج الوحدات على دمج أساسيات المعارف الأكاديمية بحاجات الدارسين ، ومشكلاتهم ، ومتطلبات الواقع الفعلي والاجتماعي الذي يعيشونه ، لذا فقد استهدف منهج الوحدات تحقيق التكامل على جميع مستوياته ، وتهيئة مواقف الخبرة وما يصاحبها من نشاط وإيجابية من جانب الدارسين ، وتأكيد الصلة بين الدراسة والبيئة والمجتمع والحياة .

خصائص منهج الوحدات :

يتميز منهج الوحدات بالخصائص التالية :

1- وحدة المعرفة .

2- ارتباط الدراسة بواقع الحياة .

3- تحقيق مبدأ شمول الخبرة وتكاملها .

4- اعتماد الدراسة على النشاط والمشاركة .

5- اعتماد الدراسة على التعاون والعمل الجماعي .

6- تخطيط الوحدات وإعدادها سلفاً .

7- مراعاة الأسس العلمية السليمة في تقويم نمو الدارسين .

وفيما يلي شرح مختصر لكل خاصية من هذه الخواص :

(1) وحدة المعرفة :

فالدراسة في منهج الوحدات تدور حول محور رئيس ترتبط به الأفكار ، وتدور في فلكه ، ولا تفلت من إطاره ، وقد يكون هذا المحور مادة أو موضوعاً أو مشكلة أو موقفاً أو مشروعاً يقترحه الدارسون ، أو نشاطاً يمارسونه داخل المدرسة ، وتدور الدراسات بمختلف مجالاتها حول هذا المحور ، وتقديم المعرفة بهذا الشكل يساعد الدارسين على إدراك العلاقات بينها من جهة ، ويعينهم على حسن الانتفاع بها في مواجهة المواقف الجديدة من جهة أخرى .

(2) ارتباط الدراسة بواقع الحياة :

فالدراسة في الوحدات تدور حول مشاكل البيئة والحياة وحاجات الدارسين ، ولذا فهي تعدم علاقة الدارسين بالحياة ، وتجعل ما يحصلونه من علم ومعرفة عوناً لهم على مواجهة متطلبات الحياة من جهة ، كما تساعدهم على تفادي الصراع بين الميول والاتجاهات والقيم من جهة أخرى .

(3) تحقيق مبدأ شمول الخبرة وتكاملها :

فالوحدات – بترابط موضوعاتها وقيام الدراسة بها على أساس مواجهة مواقف طبيعية – تتصل بحاجات الدارسين ومشكلاتهم ، فتستثير دوافعهم ، ويقبلون عليها بفكر متفتح ، يحددون مشكلاتها ، ويفكرون في طرق التغلب عليها ، ويخرجون من ذلك كله بمفاهيم ومبادئ تساعد على تكوين الميول ، واكتساب الاتجاهات ، ودعم القيم ، وتوجيه السلوك .

إنها بذلك تساعد على أن يكون التعلم كلاً متكاملاً ، وليس على شكل أجزاء متناثرة ويؤدي ذلك – بالتالي – إلى بناء شخصية سوية تنمو نمواً شاملاً متكاملاً في جميع النواحي .

(4) اعتماد الدراسة على النشاط والمشاركة :

ففي ظل هذا التنظيم المنهجي ، تتاح الفرصة للدارسين ليشاركوا في تخطيط الوحدات الدراسية وتنفيذها وتقويمها ، كما يسمح لهم بالقيام بمشروعات دراسية تستهويهم أو تستجيب لحاجاتهم الشخصية .

وعندما يتحقق ذلك كله فإن الدارسين يقبلون على الدراسة بشوق واهتمام ، ومن ثم تدوم آثار الدراسة وتقاوم النسيان ، وفي ذلك تحقيق لمبدأ التعلم الذاتي والتعلم المستمر.

(5) اعتماد الدراسة على التعاون والعمل الجماعي :

ففي الوحدات الدراسية فرص متعددة للتعاون – بين المربي والدارس أو الدارسين بعضهم وبعض – في اتخاذ القرارات بشأن تخطيط أنشطة الوحدات وتنفيذها وتقويمها ، وفي ذلك تدريب لهم على أساليب الحياة الاجتماعية بجميع مبادئها وقيمها ، كما يتحقق من خلال ذلك دعم الديمقراطية بجميع مبادئها ، وفيه تدريب للدارسين على التعاون والعمل الجماعي .

(6) تخطيط الوحدات الدراسية وإعدادها سلفاً :

فالوحدات الدراسية تقوم في تخطيطها على أساس علمي يعتمد على البحث والدراسة ، فكثيراً ما تجري الدراسات والبحوث على الدارسين ، لتحديد الموضوعات التي تهمهم أو مشكلاتهم وحاجاتهم ، ومن ثم تحديد مجالات الدراسة التي تتناولها الوحدات ، وتوزيعها على المراحل والصفوف الدراسية توزيعاً يساعد في النهاية على مناسبتها لمستوى الدارسين ، وتدرجها ، وتماسكها ، وتكاملها على جميع المستويات .

وبذلك يقدم نظام الوحدات حلاً لإحدى المشكلات التي واجهت مناهج النشاط ، حينما تركت أمر تخطيطها للدارسين يقومون به وفق رغباتهم وميولهم تحت إرشاد المربي .

(7) مراعاة الأسس العلمية السليمة في تقويم نمو الدارسين :

نظراً لقيام الوحدات على أساس العمل والنشاط والتخطيط والمشاركة الفعالة في جميع خطوات بنائها وتنفيذها ، فإنها تساعد على تحقيق الأهداف بما تحدثه من التغيرات السلوكية في المعارف والميول والاتجاهات والقدرات والمهارات … الخ ، ومن ثم فهي تعتمد في تقويم نمو الدارسين في تلك الجوانب على أساليب متنوعة ، مثل ملاحظة المربين لسلوك الدارسين ، والاختبارات الشفوية ، والعملية ، والتحريرية ، كما تراعي الوحدات ضرورة سير التقويم – جنباً إلى جنب – مع خطوات بناء الوحدات ، وتنفيذها وتقويمها ، وأن يكون التقويم مستمراً وشاملاً ومتكاملاً .

About these ads
This entry was posted in سلسلة تربوية. Bookmark the permalink.

6 ردود على منهج الوحدات (المنهاج التربوى)

  1. بارك الله فيكم دكتور
    ممكن اسأل اذا في محاضرات او دراسلت حول تدريس العلوم من اجل الفهم
    ولكم جزيل الشكر

  2. يقول اسلاميه:

    جزاكم الله خيرا على هذا الطرح.لا اله الا الله محمد رسول الله صلى الله عليه واله وصحبه وسلم

  3. جزاك الله خيرًا وبارك فيك ونفع بك

  4. يقول ابو محمد:

    ياليت تعطينا مثال حي على هذا النوع من المناهج

    وجزاك الله خير على هذا الطرح المرتب و المختصر الواضح

  5. يقول ريلام:

    السلام عليكم

    لو سمحت تصميم وحدات تدريسيه لذوي الاحتياجات الخاصه
    بطريق الفهرس
    وجزاك الله كل خير

  6. يقول محمد الضوى:

    بارك اللة فيك ىادكتور على هذا المجهود

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل خروج   / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s