احترنا مع العرب !

إن كان الغرب هو الحامي
فلماذا نبتاع سلاحه؟
وإذا كان عدواً شرساً
فلماذا ندخله الساحة؟!
**
إن كان البترول رخيصاً
فلماذا نقعد في الظلمة؟
وإذا كان ثميناً جداً
فلماذا لا نجد اللقمة؟!
**
إن كان الحاكم مسؤولاً
فلماذا يرفض أن يسأل؟
وإذا كان سُمُوَّ إلهٍ
فلماذا يسمو للأسفل؟!
**
إن كان لدى الحكم شعور
فلماذا يخشى الأشعار؟
وإذا كان بلا إحساس
فلماذا نعنو لِحمار؟!
**
إن كان الليل له صبح
فلماذا تبقى الظلمات؟
وإذا كان يخلِّف ليلاً
فلماذا يمحو الكلمات؟!
**
إن كان الوضع طبيعياً
فلماذا نهوى التطبيع؟
وإذا كان رهين الفوضى
فلماذا نمشي كقطيع؟!
**
إن كان الحاكم حليما
فلماذا يغضبه قولي؟
وإذا كان شريفاً حرا
فلماذا لا يصبح مثلي؟
**
إن كان لأمريكا عِهر
فلماذا تلقى التبريكا؟
وإذا كان لديها شرف
فلماذا تدعى (أمريكا)؟!
**
إن كان الشيطان رجيماً
فلماذا نمنحه السلطة؟
وإذا كان ملاكاً بريئا
فلماذا تحرسه الشرطة؟
**
إن كنت بلا ذرة عقل
فلماذا أسأل عن هذا؟
وإذا كان برأسي عقل
فلماذا (إن كان.. لماذا)؟!

أحمد مطر

هذا المنشور نشر في عام. حفظ الرابط الثابت.

3 ردود على احترنا مع العرب !

  1. يقول alsalloum:

    لقد طال الليل بلا صبح وعشقنا طول الظلمات
    نردد فيه قول جميل ويمحو الليل معنى الكلمات
    هل يستيقظ جيل جديد بصبح يشع بنور الأمنيات
    لنرى الحق ابيض ناصعا ويفضح زيف الشائبات
    إن ما نرجوه صار قريب وإن شعاع الصبح لابد آت

  2. يقول alsalloum:

    لقد استيقظ جيل الشباب التونسي بشعاع صبح جلى الظلمات , وسار شعاع نوره شرقا ينير كل الطرقات , فهل يوقظ نائم بالشرق اطال السبات .

  3. يقول alsalloum:

    وصل شعاع الحرية الى أرض مصر ألابية ,وسطع نوره على مشارف القاهرة , ينير طريق الجماهير الثائرة , تناضل من أجل الحرية تكسر قيد العبودية , تردد قول الشاعر الثائر [ أخي جاوز الظالمون المدى وحق الجهاد وحق الفدى فإما حياة تسر الصديق وإلا ممات يكيد العدى ] .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s