مؤتمر صحفي للإخوان حول الأحداث الجارية وجولة الحوار الأولى مع عمر سليمان

236488637-72cdd133d49bc918ac820bbd4f13b9f3.4d4d8918-scaled 

في البداية أكد الدكتور عصام العريان المتحدث الإعلامي باسم الجماعة أنهم تفاعلوا مع الثورة المصرية منذ البداية، وأصدروا العديد من البيانات التي تؤكد مشاركتهم في تلك الثورة، والتي ترفض التعامل الأمني مع المواطنين.

وأضاف- بخصوص موضوع الحوار- أنه لا يوجد عاقل يرفض الحوار البنَّاء، خاصة إذا ما توافرت له سبل الفعالية والنجاح، باعتبار أن ذلك السبيل الوحيد للخروج من المأزق الراهن.

وأشار إلى أنَّ النظام حاول أكثر من مرة الالتفاف حول مطالب الشعب العادلة، الأمر الذي تسبب في المذبحة التي حدثت يوم الأربعاء الماضي بواسطة البلطجية المأجورين من قبل عناصر في النظام.

وأشار العريان إلى أن الإخوان ليس لديهم أجندة خاصة، وأنهم يتبنون مطالب الشعب الثائر في ميدان التحرير ويدعون النظام للاستجابة الكاملة لتلك المطالب.

وفي هذا الإطار جاء الحوار الذي عُقد اليوم مع نائب رئيس الجمهورية وبحضور لفيف من رجال المعارضة للخروج من المأزق الراهن.

وأكد أنه ليس للإخوان مطالب سوى مطالب الشعب المصري، وأن الإخوان لا يدعون أنهم يمثلون الشعب كله، وإنما هم جزء منه.

وأضاف المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان الدكتور محمد مرسي، أن الإخوان يشاركون في الحوار كخطوة أولى لوضع أقدام أولية على طريق المصالحة الوطنية، وأنه إذا ما صحت النوايا فلا بد من عمل التغيير المطلوب طبقًا لإرادة الناس.

وأكَّد أننا جزء من الشعب المصري نتظاهر معه، ونتفاعل مع قضاياه، وأشار إلى أنَّ الإخوان ليسوا وحدهم في الميدان، ولا يسيطرون عليه مثلما يدَّعي البعض، وأنهم في الحوار وفي الميدان، ولا تعارض بين هذا وذاك.

وأضاف أن مطالب الإخوان ليست مطالب متميزة عما يريده الناس، وأن على رأس هذه المطالب رحيل الرئيس مبارك بحزبه وأمنه وحكومته، وأنه لا مجال عن حديثٍ آخر، وأن الحوار يمكن أن يحقق هذا الهدف ويمكن ألا يحققه.

وأشار إلى أن لكل الأطياف السياسية في ميدان التحرير رؤية للخروج من المأزق الراهن، وأنهم اليوم يدشنون لمرحلة حوار جديدة، ولا مانع لديهم من الدخول في جولات حوار أخرى، إذ يحرصون على التحاور من أجل تحقيق رغبات الناس.

وذكر أنَّ على النظام أن ينزل على إرادة الناس الشرعية؛ لأن الشرعية الشعبية فوق كل الشرائع، وأن الشعب هو مصدر كل السلطات.

أما الدكتور محمد سعد الكتاتني المتحدث الإعلامي باسم الإخوان فقد أكد أننا أمام وضع جديد، خاصة أنَّ النظام قد سقط بكل مكوناته، وأصبح الشعب مصدر السلطات، وأضاف أن الإخوان ومنذ اليوم الأول، مشاركون في تلك الثورة، وأنَّهم لا يدعون لأنفسهم أنهم يقودونها أو يحركونها، وأن الإخوان يتبنون مطالب الثورة بلا استثناء.

وعن سبب دخول الإخوان في ذلك الحوار، أشار إلى أننا أمام شرعية ومرحلة جديدتين تحتاجان إلى تضافر جهود الجميع، وأنه لايمكن للإخوان بما تملكه من إمكانات وشعبية أن تترك حدوث مثل هذا دون المشاركة فيه.

وأضاف الكتاتني أنه أقر في ذلك الاجتماع مجموعة من الأمور تتمثل فيما يلي:

1- الإقرار بأن مطالب الثورة مطالب مشروعة.

2- الإقرار بأن ثورة 25 يناير ثورة وطنية شريفة.

3- ضرورة الانتقال السلمي للسلطة.

4- الإصرار على ألا ينفرد أحد بالحوار، وأن يكون الحوار علنيًّا، وأن يكون للشباب الذين ضحوا بحياتهم تمثيل في المفاوضات، وإلا لن يكون للحوار قيمة ولا مضمون.

5- طالب الإخوان بأن تستمد المشروعية من الشعب وليست من الدستور المشوه الموجود حاليًا، وطالبوا بتعديل المواد المعيبة في الدستور بحيث يتولى الشعب اختيار ممثليه.

6- طالبوا بتنفيذ أحكام القضاء الخاصة بمجلسي الشعب والشورى، وغيرها من الأحكام القضائية التى أصدرتها محكمة القضاء الإداري.

7- تقديم المفسدين والمسئولين عن قتل المتظاهرين لمحاكمة عاجلة.

8- أن هذا ليس الحوار ولكنه الجلسة الأولى للحوار، لمعرفة مدى الجدية في الحوار، وإذا لم يكونوا جادين فلا مبرر للاستمرار

ومن بعض ما جاء فى المؤتمر الصحفى

د. العريان: النظام طوال سنوات عديدة كان يستهدف "الجماعة المحظورة" واليوم عرف شرعيتهم جيدًا
# العريان: نتوقع أن يتخلى الرئيس مبارك عن عناده ويرحل قبل نهاية هذا الأسبوع وليس في سبتمبر القادم
# العريان: نحن منفتحون على كل الآليات المطروحة للخروج من المأزق الراهن وتحقيق الإرادة الشعبية
# د. محمد مرسي: لا زلنا مصرين على تنحي الرئيس ونظامه فورًا بحزبه ورجاله وبرلمانه ورجال أمنه
# مرسي: المسئولون عن الحوار استجابوا لأمور شكلية ورفضوا المطالب الجوهرية ولكننا مصرون على مواصلة النضال
# العريان: التعلل بالفراغ الدستوري هروب من المواجهة ولا بد للرئيس أن يتخلى عن عناده ويحدد جدولاً زمنيًّا للرحيل حتى يهدأ الناس ويشعروا أن هناك استجابة لمطالبهم
# د. عصام العريان: لن نوافق على استمرار مبارك حتى سبتمبر القادم
# العريان: لم نطالب في الحوار بحزب سياسي خاص بنا إنما طالبنا بمطالب الشعب في الحرية والكرامة والديمقراطية
# مرسي: إذا لم يحقق الحوار مطلب الشعب فلا معنى للمشاركة فيه
# مرسي: ما قام به رجال ميدان التحرير كان أفضل رد على من سخروا من ثورة الشعب المصري
# د. سعد الكتاتني: البيان الذي صدر اليوم عن الحوار غير كاف ولكن نعتبره بداية
# الكتاتني: شاركنا في الجلسة الأولى لاختبار نوايا من يدير الأزمة وإن كانوا حريصين على إنهائها أم لا
# الكتاتني: إذا لم يكن الحوار جادًا فلن نستمر فيه ونحن منحازون للشعب في ثورته
# د. الكتاتني: الإخوان ليس لهم مطالب خاصة ومطالبهم مطالب كل الشعب
# الكتاتني: الإخوان المسلمون شاركوا في الثورة مثل غيرهم ولن يحركوها أو يقودوها
# الكتاتني: رفضنا تشويه ثورة 25 يناير وأكدنا على شرعيتها ووطنيتها
# الكتاتني: مشاركتنا في الحوار ضمانة لإنجاز ما حققته الثورة
# د. محمد مرسي: الحوار بداية للخروج بنتائج تلبي طموحات ومطالب الشعب المصري
# مرسي: يجب أن ينزل أي نظام أيًّا كان على رغبة الشعب المصري
# مرسي: الحوار اليوم خطوة أولى يجب ان تستتبعها بخطوات أخرى إذا النظام صادقًا في نواياه
# مرسي: أكدنا في الحوار أن ميدان التحرير أعاد لمصر الحياة وأكد أنها خاضعة للتغيير
# د. عصام العريان يؤكد في المؤتمر الصحفي أن مطالب الإخوان هي نفس مطالب الشعب وأن الإخوان رفضوا كل المحاولات لتلوين الثورة الشعبية
# الإخوان المسلمون يبدءون مؤتمرهم الصحفي بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح شهداء انتفاضة 25 يناير

هذا المنشور نشر في أخبار ووثائق, عام. حفظ الرابط الثابت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s