عاجل : إقالة شفيق وحكومته وتعيين دكتور عصام شرف رئيسا للوزراء

بعد حلقة أمس من برنامج بلدنا بالمصرى والتى أجهز فيها دكتور علاء الأسوانى بجرأته فى الحق على شفيق رئيس الوزارة قبل المجلس الأعلى استقالته وكلف دكتور عصام شرف بتشكيل الوزارة وهو شخصية محترمة وبالرغم أنه كان وزيرا سابقا للنقل إلا أنه كان مشهودا له بنظافة اليد والأمل كله أن يشكل حكومة جديدة تفى بمطالب الثورة وأهما الإفراج عن المعتقلين السياسيين وإلغاء حالة الطوارئ وأمن الدولة

الفيديو الملحق به لقاء سابق مع الدكتور عصام شرف فى برنامج العاشرة مساءا وهذه مقالة قديمة نشرت عنه فى الدستور :

الرجل المحترم الذي قال لا في وجه من يقولون «نعم وحاضر يا فندم، أوامرك»، وقدَّم استقالته قبل ثلاث سنوات، تاركاً مكتبه الفخم بوزارة النقل، لأنه أدرك أنه لا توجد إرادة سياسية لحل أزمات النقل بعد حادث قطار قليوب، وهو نفسه الرجل الذي أطلق مفاجأته الثانية الآن، وكشف أمس الأول عن أنه سيترك منصبه كرئيس للجنة التسيير بنقابة المهندسين، إذا لم تكن لدي الدولة والحراسة القضائية وأطراف الأزمة إرادة حاسمة لحل أزمة الحراسة القضائية، خاصة بعد صدور الحكم الأخير ببطلان شرعيتها. إنه الدكتور المهندس عصام شرف- وزير النقل الأسبق- الذي ترك منصبه كوزير للنقل لأنه رفض التستر علي الإهمال الحكومي بحق الناس.

هذا المهندس الذي يعد من أكبر خبراء النقل في مصر والعالم العربي، لم يكن غريباً عليه أن يهدد بالانسحاب من دوره بنقابة المهندسين، لأنه ببساطة «معندوش حسابات مع حد، ما عدا وازع الضمير الذي ينتاب المواطن والمهندس الغيور علي بلده. «شرف» الذي أمهل نفسه فترة الستة أشهر كحد أقصي لتنفيذ قراره بالانسحاب لم يخف سعادته الشديدة بحكم إنهاء الحراسة علي نقابة المهندسين، بل إنه قال إنه يطلب من الحراس القضائيين ألا يستأنفوا ضد الحكم الأخير الذي أنهي بحسم شرعية الحراسة القضائية، حرصاً علي مصلحة المهندسين والمهنة رئيس لجنة التسيير أكد أن الأمور، رغم كل ما يحدث، باتجاه الحل وأن الانتخابات إن شاء الله ستجري عبر اتفاق لجنة التسيير مع أطراف الأزمة بما فيها حركة «مهندسون ضد الحراسة» علي عدة بدائل وحلول توفيقية سيتم الإعلان عنها قريباً، رافضاً تحميل لجنته أكثر من طاقتها «سيبونا يا جماعة نشتغل شوية، وكل شيء سيعلن وأنا متفائل بأن المهندسين بكل أطيافهم هيقدموا المصلحة العامة علي أي شيء آخر، وأنا دور لجنتي هينتهي بانتهاء الحراسة، وتحقق مطالب المهندسين، بس»!

هذا المنشور نشر في الثورة المصرية, عام. حفظ الرابط الثابت.

7 ردود على عاجل : إقالة شفيق وحكومته وتعيين دكتور عصام شرف رئيسا للوزراء

  1. الفريق شفيق استقال ولم تتم إقالته يا من تدعون الاسلام والصدق يا “إخوان”!

    دكتور أبومروان

    لا شفيق أقيل يا محترم فهو فى حلقة برنامج بلدنا بالمصرى على قناة أون تى فى أعلن وذكر أكثر من مرة أنه باقى وهو ليست تسيير أعمال وإنما حكومة إنتقالية ستنتهى بإنتخاب رئيس جمهورية وفى الصباح بعد تكليف دكتور عصام شرف بالوزارة هل هذه إقالة أم إستقالة

  2. يقول الحمد الله:

    ان شء الله حيكون الدكتور عصام شرف خير على مصر

  3. يقول amr:

    علاء الاسوانى انسان غير محترم بالمرة وربنا يستر على البلد من الاشكال دة

    دكتور أبو مروان
    ولماذا يا سيدى دكتور علاء غير محترم هل لقوله الحق فى وجه سلطان جائر أم لأنه لا يخشى فى الله لومة لائم ومنذ عهد مبارك وهو يصدح بكلمة الحق وصوته ضد الطغيان والإستبداد من أجل الحرية والعدل ويبدو أن هذه هى الاسباب التى جعلته غير محترم فى رأيك

  4. يقول amr:

    مستعد على ان اراهن ان المظاهرات ستستمر حتى لو جابو غاندى للوزارة لان المشكلة ان الشعب المصرى فى اشغالهم وفى بيوتهم اما اللى فى ميدان التحرير مجموعة من العملاء والخونة ولن تنتهى هذة الاحداث الا بعد حرب اهلية لان للاسف واضح ان الجيش المصرى عندة حسابات فى التعامل مع هؤلاء الرعاع

    دكتور أبو مروان
    تركت تعليقك كما هى ووصفك للثوار فى التحرير بالرعاع والخونة والعملاء ويبدو أن هذا الوصف لا ينطبق إلا على قائله وكاتبه وإلا فالعالم كله شهد لهؤلاء الثوار بالتحضر والرقى وهم لا يحتاجون لشخص فى العالم الإفتراضى مثلك

  5. يقول Mariam:

    بصراحة الناس اللى ببتكلم على الناس اللى ف التحرير بهذه الصورة المهينة اناس لا يستحقوا الحياة لأن هؤلاء الموجودين هناك هم ببساطة اسيادكم و أسأل الله ان ينتقم من كل من ادعى عليهم و ان لا يرى راحة و لا استقرار بعد قوله هذا ابدا

  6. يقول Mariam:

    اما بالنسبة ل الدكتور المحتم علاء السوانى فهو رجل حر شريف لا يخشى فى الحق لومة لائم

    اما عملاء و بقايا اذيال النظام المنتهى المخلوع فيجب عليكم السكووووووووووووووت لان ما تفعلوه انما يدل على حقارة شديدة

  7. يقول engy radwan:

    الشكر وكل الشكر للدكتور علاء الاسوانى على قوله الحق وتمكنه من فهم الشخصيه الموجوده امامه ان كانت مراوغه او تعطى مسكنات مثلما حدث مع مسكنات شفيق وبالمناسبه اطالب بعمل اماكن اجهزة امن الدوله مدارس ومستشفيات ومراكز تأهيل لاطفال الشوارع ودور ايتام ومسنين مجانيه مع العلم بان جميع طبقات المجتمع ترغب فى المساعده وارجو الدكتور علاء الاسوانى بجرأته المعهوده تبنى هذه الفكره ولكم وله جزيل الشكر

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s