حكومة مدنية ذات مرجعية إسلامية فى فكر الإخوان المسلمين (دولة مدنية ذات مرجعية إسلامية كيف ولماذا ؟2)

ikh3

نواصل تدوينات تأصيل موضوع الدولة المدنية والمرجعية الإسلامية وحتى يمكن لك متابعة الموضوع فهذا تجميع للمواضيع السابقة :

تأصيل المصطلح 

دولة مدنية ذات مرجعية دينية كيف ولماذا ؟

وقبل أن أواصل تأصيل مصطلح الدولة المدنية ذات المرجعية الإسلامية من السيرة والتاريخ الإسلامى فأنقل إليكم هذه المقالة والتى نشرت بموقع إخوان أون لاين حول الدولة المدنية ذات المرجعية الإسلامية عند جماعة الإخوان المسلمين  وهى تؤصل لفكر الدينية لحزب الحرية والعدالة لجماعة الإخوان المسلمين يقول الاستاذ علاء محمد عبد النبي صاحب المقالة : 

أرسل الإمام الشهيد حسن البنا خطابًا إلى الملك فاروق الأول في رجب 1366 هجرية، كأنه بعين الحق يعيش بيننا الآن بقول فيه: "إن أخطر العهود في حياة الأمم وأولاها بتدقيق النظر عهد الانتقال من حال إلى حال إذ توضع مناهج العهد الجديد وترسم خططه وقواعده التي يراد تنشئة الأمة عليها والتزامها إياها فإذا كانت هذه الخطط والقواعد واضحة صالحة قويمة فبشِّر هذه الأمة بحياة طويلة مديدة وأعمال جليلة مجيدة, وبشِّر قادتها إلى هذا الفوز, وأدلتها في هذا الخير بعظيم الأجر وخلود الذكر، وإنصاف التاريخ وحسن الأحدوثة".

ولقد كانت المهمة ذات شطرين: أولهما: تخليص الأمة من قيودها السياسية حتى تنال حريتها ويرجع إليها ما فقدت من استقلالها وسيادتها.

ثانيًا: بناؤها من جديد لتسلك طريقها بين الأمم وتنافس غيرها في درجات الكمال الاجتماعي.
وهذا ما حدث بالفعل عندما تحررت مصر يوم الخامس والعشرين من يناير من قيودها السياسية الظالمة، وسعد شعبها بالأمن والطمأنينة، وجاء الدور الثاني وهو بناء الأمة من جديد

بناء الأمة:

ولكى تبنى الأمة من جديد على أساس سليم فأي طريق يسلك لنهضة هذه الأمة ولا يوجد طريق سوى طريق التعاليم الإسلامية السمحة التي نزل بها الوحي على أفضل الخلق سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام وإصلاح الحكومة هو الخطوة الأولى على طريق الإصلاح السياسي لبناء الأمة.

دعائم الحكم الإسلامي:

(لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً) (المائدة: من الآية48)
والحكومة في الإسلام تقوم على قواعد معروفة مقررة, هي الهيكل الأساسي لنظام الحكم الإسلامي.. فهي تقوم على:

1- مسئولية الحاكم

2- وحدة الأمة

3- احترام إرادة الأمة

إن الإسلام يجعل الحكومة ركنًا من أركانه، فلقد جعل النبي الحكم عروةً من عرى الإسلام.

ويقول الإمام البنا عليه رحمة الله: الحكم معدود في كتبنا الفقهية من العقائد والأصول، لا من الفقهيات والفروع، فالإسلام حكمٌ وتنفيذٌ كما هو تشريعٌ وتعليمٌ وقانونٌ وقضاءٌ، ولا تنفكُّ واحدة منها عن الأخرى.

والإخوان المسلمون يرفضون مبدأ فصل الدين عن الدولة أو السياسة؛ لأن الإسلام عقيدة، وتأسيس الحكومة الإسلامية عقيدة وفريضة.

والحكم هو الأصل الجامع في الإسلام.. قول الشهيد عبد القادر عودة: "لا يمكن أن يقوم النظام الإسلامي إلا في ظلِّ حكم إسلامي يماشي ويوازي نظام الإسلام".

وأن قيام حكومة مدنية ذات مرجعية إسلامية واجبٌ؛ لأن الإسلام جاء بنصوص تنظِّم العلاقات بين الأفراد والحكومة، ومجموع تلك النصوص يكوِّن دستورًا للحكم وشريعةً تحكم التصرُّفات، وإقامة حكومة إسلامية لتحقيق الاستقلال الاجتماعي والحيوي بجانب الاستقلال السياسي، وأن الحكومة الإسلامية هي الحكومة التي يكون أعضاؤها مسلمين مؤدين لفرائض الإسلام وغير مجاهرين بمعصية، ويكون دستورها وقوانينها التشريعية مستمدةٌ من القرآن والسنة المطهَّرة.

وأن السلطة العليا التي يرجع إليها الناس في حياتهم الدنيا ومجتمعاتهم هي لله وحده، وأن الله ترك لنا كثيرًا من أمور دنيانا ننظِّمها حسبما تهدينا إليها عقولنا في إطار مقاصد عامة؛ بشرط ألا نحلَّ حرامًا ولا نحرِّم حلالاً، كما يجب أن تلتزم بالتشريع الإسلامي ابتداءً أو ابتناءً؛ فهي حكومة قانونية دستورية ذات وجهة تشريعية خاصة.

والحكومة لها قواعد ومبادئ تقوم عليها؛ من مسئولية الحاكم أمام الله، ثم الناس، ووحدة الأمة، فلها نظام واحد، هو الإسلام، واحترام إرادة الأمة، فلها الحق في مراقبة الحاكم ومحاسبته.

والحكومة الإسلامية حكومة شورى، والأمة تختار رئيس الدولة، ولها أن تعزله ولا تستمد سلطانها إلا من الله والجماعة.

والأمة هي مصدر السلطات، وأن الحكومة ليست من نوع الحكومة الدينية كما طبقتها أوروبا والعصور الوسطى، وإنما هي حكومة مدنية كما جاء في مشروع الدستور الذي أقرته الهيئة التأسيسية للإخوان يوم 16-9-1952م، فجاءت المادة الأولى: "مصر دولة إسلامية، حكومتها نيابية مدنية".

وأن نظام الحكم الإسلامي هو أقرب نظم الحكم القائمة في العالم كله إلى الإسلام ولا يعدلون به نظامًا آخر ويرى الإخوان أن سلطات الدولة الإسلامية خمس: تنفيذية، وتشريعية، وقضائية، ومراقبة، ومالية، ويرون الفصل بين السلطات، وتحديد وظيفة كل سلطة، وأن تولية رئيس الدولة فرض على الكفاية بشروط، ويُختار عن طريق أهل الحل والعقد وتكون له البيعة اختيارية.

والإسلام يرفض فكرة التوريث للحكم أو الناتج من انقلابات عسكرية، ويتم اختيار الحاكم لمدة محددة, ويُسأل أمام الأمة والمحاكم مدنيًّا وجنائيًّا وسياسيًّا أمام المجلس، ويُعتبر الحاكم وكيلاً فإذا أخل بشروط الوكالة كان أهلاً لأن يُعفَى من منصبه.

وأن الطاعة للحاكم إنما تكون لإذعانه للشريعة وحكمه بالعدل، فإذا انحرف سقطت طاعته ولم يجب لأمره نفاذ، وأن للحاكم سلطات محددة يباشرها بنفسه أو عن طريق وزراء يختارهم ويكونون مسئولين أمامه سياسيًّا وجنائيًّا أمام مجلس الدولة.

وأن السلطة التشريعية يتولاها مجلس الدولة ورئيس الدولة في حدود تعاليم الإسلام، فكلُّ عضو أو الرئيس له الحق في اقتراح القوانين ما لم تتعارض مع الإسلام، ويكون صدور القانون بالأغلبية المطلقة، والمجلس دوره مقصور على التشريعات التنفيذية للنصوص التشريعية أو التشريعات التنظيمية لسدِّ حاجات الجماعة على أساس مقاصد الشريعة.

وأن السلطة القضائية مستقلة عن التنفيذية والرئيس يولِّي القضاة نيابةً عن الأمة لا يُعزلون عن عملهم، ولهم الحق في الامتناع عن تنفيذ أي قانون مخالف للشريعة، ويرون أن سلطة المراقبة تباشرها الأمة جميعًا وينوب عنها أهل الشورى والعلم، الذي يتمثل في الأمر بالمعروف كما يسميه الدفاع الشرعي العام.

وهذا هو مفهوم الإخوان المسلمين للحكومة المدنية الحديثة ذات المرجعية  الإسلامية التي ينادون بها.

ولقد أوصى الإمام البنا في رسالته "بين الأمس واليوم" الإخوان قائلاً لهم: "إذا قيل لكم أنتم دعاة ثورة، فقولوا: نحن دعاة حقٍّ وسلام نعتقده ونعتز به".

على العموم فبرنامج حزب الحرية والعدالة والذى سيصدر خلال أيام قليلة سيحتوى إن شاء الله على تفاصيل أكثر وسأنقل البرنامج حال صدوره بعون الله

هذا المنشور نشر في علوم سياسية. حفظ الرابط الثابت.

رد واحد على حكومة مدنية ذات مرجعية إسلامية فى فكر الإخوان المسلمين (دولة مدنية ذات مرجعية إسلامية كيف ولماذا ؟2)

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s