لماذا الانتخابات أولا ؟

 

تموج الساحة المصرية بحالة جدال واسع  حول وضع الدستور أولا قبل الانتخابات بالرغم من موافقة أغلبية الشعب المصرى على  التعديلات الدستورية فى الإستفتاء الأخير 

شهدت هذه الحالة من الجدال حجج كثيرة من أهمها والتى أود أن أناقشها هنا أن الإعلان الدستورى الذى صدر بعد الإستفتاء شمل العديد من المواد التى لم يستفتى عليها الشعب وأن هذا انقلاب من المجلس العسكرى على الإستفتاء

وفى هذا مغالطة كبيرة فالإعلان الدستورى الذى أصدره المجلس العسكرى تتضمن ثلاثة أشياء :

مواد فوق الدستورية وهى مواد توافقية مثل هوية الدولة والمساواة بين الأفراد

مواد تتضمن الطريقة أو الآلية التى ستنتقل بها السلطة من المجلس العسكرى إلى حكومة ورئيس منتخب وهى المواد الرئيسية محل الإستفتاء

مواد لازمة لإدارة الفترة الانتقالية والتى سيدير فيها المجلس العسكرى البلاد لإدارة الفترة الانتقالية حتى إجراء الانتخابات

الهيكل وأساس التعديلات الدستورية والتى أستفتى فيها الشعب كانت إجراء انتخابات مجلس شعب وشورى والذين سيقومان بتشكيل هيئة دستورية لوضع الدستور ومواد تضمن نزاهة للإنتخابات وحد من سلطات الرئيس بصورة مؤقتة حتى يتم وضع الدستور الجديد بعد الانتخابات

ولأن الإستفتاء بالموافقة تضمن شرعية مؤقتة للمجلس العسكرى لإدارة البلاد فى الفترة الانتقالية فمن الطبيعى أن يتضمن الإعلان الدستورى بعض المواد التى سيدير بها البلاد فى الفترة الانتقالية

البعض يقول أن الإعلان الدستورى فى حد ذاته انقلاب على نتيجة الإستفتاء الذى كان على تعديلات دستورية وفى هذا مغالطة أيضا ففى تصريح للواء ممدوح شاهين قبل الإستفتاء وضح هذا الطريق وأنه سواء كان الإستفتاء بالموافقة أو الرفض فسيكون هناك إعلان دستورى ولكن الفارق إن كانت نتيجة الإستفتاء بلا فكان المفترض أنه سيكون هناك إعلان دستورى من المجلس العسكرى يدير به البلاد حتى يقوم المجلس بوضع هيئة تأسيسية تضع الدستور ثم يتم إجراء الانتخابات وهى الآلية التى رفضها أغلبية الشعب فى الإستفتاء والذى أختار طريق إجراء الانتخابات أولا وتشكيل الهيئة التأسيسية بواسطة مجالس منتخبة حتى تتخلص البلاد سريعا من الحكم العسكرى وتتحول إلى حياة مدنية ديمقراطية بحكومة ورئيس منتخب

رابط كلمة اللواء  ممدوح شاهين https://www.facebook.com/video/video.php?v=178435758879468&oid=151897161511605&comments

أخيرا قد نتحاور فى مسألة من يكتب الدستور وكيفية تأسيس الهيئة التأسيسية بعد الانتخابات حتى تأتى معبرة عن رأى الشعب المصرى بجميع طوائفه ولكن ليس محل النقاش الآلية التى اختارتها أغلبية الشعب فى الإستفتاء

http://www.shorouknews.com/Columns/Column.aspx?id=475518

من يكتب الدستور مقالة هامة للناشط علاء عبد الفتاح فى الشروق

هذا المنشور نشر في الثورة المصرية, عام. حفظ الرابط الثابت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s